حوادثسلايدر

كان فرحة ابوه وامه …تفاصيل جديدة مبكية عن الساعات الأخيرة لزوجين ديرب بالشرقية

 

 

وشيع الآلاف من أهالي قرية طحا المرح، التابعة لمركز شرطة بالشرقية، فجر اليوم الاثنين، جنازة العروسين محمد وشيماء ؛ بعدما توفيا مختنقين باستنشاق غاز السخان، وذلك بعد 24 ساعة من زفافهما بالقرية.

كان مدير أمن الشرقية، تلقى إخطارًا من مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ بمصرع عروسين داخل منزل الزوجية بقرية طحا المرج، التابعة لمركز شرطة ديرب نجم.

وتبين من التحريات مصرع محمد السيد صبح، حاصل على بكالوريوس تجارة، وزوجته شيماء أحمد هلال، مهندسة؛ إثر تعرضهما لاختناق بغاز السخان، أثناء الاستحمام، فيما جرى نقل الجثتين إلى مشرحة مستشفى ديرب نجم المركزي، وبالعرض على النيابة العامة صرحت بالدفن.

واكد عم العريس ان محمد كان فرحة أبوه وأمه لكنهم ملحقوش يفرحوا.. اتجوز هو وعروسته بعد قصة حب وجهزوا مع بعض شقتهم واحدة واحدة، لكن قضاء ربنا إنهم يجهزوها في سنتين وما يعيشوش فيها يوم واحد.. مناموش على فرشتهم حتى”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *